الفريق المقدشي.. الأنموذج الأروع للقائد الحكيم ورجل الدولة الأكثر التزاما بوجباته تجاه وطنه
الاثنين 3 أغسطس 2020 الساعة 07:10 (متابعات)
في الوقت الذي يقضي فيه اغلب قيادات ومسئولي البلد اجازة عيد الاضحى المبارك في العديد من دول العالم، يتفسحون ويرفهون عن انفسهم واطفالهم واسرهم في المصايف والمتنزهات، متناسين وضع البلد ومعاناة اهلها الذين يرزحون تحت وطأة الانقلاب الحوثي الهاشمي البغيض منذ ست سنوات - هناك قيادات وهبت نفسها للوطن، وجندت نفسها في سبيل الانتصار له، وتحرير ابنائه من طغيان السلالة الهاشمية البغيضة، تعمل ليلا ونهارا بكل جد واخلاص وتفاني وبعيدا عن عدسات الكاميرات والاضواء لا يهمها عيد ولا اجازات، وليس في قواميسها شيء اسمه اجازات.

معالي الفريق الركن محمد علي المقدشي - وزير الدفاع .. الانموذج الأمثل لأولئك القادة الوطنيين الاستثنائيين الذين يعملون بصدق من اجل الوكن والناس ويصلون الليل بالنهار .. حيث نجده وكما عودنا دائما يقضي اجازات الاعياد في ميادين الوغى في اوساط ابطال الجيش الوطني، يتفقد اوضاعهم ويتلمس احوالهم ويلبي حاجاتهم .. ويعزز من عزيمتهم في الاستبسال والمضي قدما في دحر مليشيا الكهنوت الهاشمية حتى تحرير كامل الترلب اليمني من رجسها .. ضاربا بذلك اروع الامثلة في القيادة والتضحية من اجل الوطن.

رسالة هامة

فمن خلال زيارته التفقدية التي تنفذها يوم امس للمنطقة العسكرية السابعة والوحدات المرابطة في جبهة نهم بمحافظة صنعاء، وجه الفريق الركن محمد علي المقدشي - وزير الدفاع، رسالة هامة وقوية لكل قيادات ومسئولي الدولة مفادها، أن تحمل المسئولية يعد أمانة والتزام وواجب ديني ووطني واخلاقي على الجميع التقيد به، وطالما الوطن لا يزال يرزح تحت وطأة الاحتلال الهاشمي فإنه ليس هناك مجال للراحة والاسترخاء، بل ان الواجب يحتم على كل قائد ومسئول أن يسخر كل وقته وجهده وامكاناته في سبيل تحرير الوطن، وكلا في مجاله وتخصصة.

قوى حية

من يستمع الى كلمة هذا القائد الفذ والشجاع والبطل وهو يخاطب ابطال الجيش الوطني مرتديا بزته العسكرية يشعر بالفخر والاعتزاز ان هناك ابطال وقيادات في بلادنا تمتلك هذه الروح الوطنية ولديها من الشجاعة ما هو كفيل بإعادة ميليشيات بني هاشم الى كهوفها في جبال مران .. حيث اكد أن الشعب اليمني بكل قواه الحية وقواته المسلحة أكثر عزما وإصرارا على استعادة دولته واستكمال تطهير كل تراب الوطن من خطر المشروع الحوثي الكهنوتي واقتلاع مخلفات الإمامة والأطماع الفارسية والانتقال نحو بناء المستقبل الزاهر في ظل دولة اتحادية عادلة تعيد لليمن سعادته ومكانته الرائدة بين الشعوب المتقدمة.

وقال الفريق الركن محمد علي المقدشي خلال زيارته التفقدية للمنطقة العسكرية السابعة والوحدات المرابطة في جبهة نهم بمحافظة صنعاء "إن مقتضيات المرحلة التي يعيشها الوطن تفرض على الجميع الالتفاف حول المشروع الوطني والاصطفاف تحت لواء الجمهورية وتناسي الصراعات والخلافات والنفير نحو مواجهة العدو الواحد والوقوف إلى جانب القيادة السياسية والقوات المسلحة في معركة المصير".

فخر واعتزاز القيادة

وخلال ترأسه اجتماعا لقيادة المنطقة وعدد من قادة الألوية والوحدات وقادة الجبهات، نقل وزير الدفاع لهم تهاني وتبريكات القيادة السياسية ممثلة بفخامة المشير الركن عبدربه منصور هادي، بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك .. معبراً عن الفخر والاعتزاز ببسالة قادة وأبطال الجيش ورجال المقاومة الذين يضحون بأرواحهم ودمائهم في معركة الشرف والكرامة لحماية الثورة والجمهورية والثوابت الوطنية ومواجهة مشاريع الفوضى والعبث وأطماع الماضي المظلم الذي أطاح به اليمنيون وقدموا في سبيل التحرر من براثنها قوافل الشهداء وسيول الدماء التي لا يمكن التفريط بها وبأهدافها السامية التي ستظل أمانة في أعناق الأجيال المتوارثة.

الوفاء بالعهد والقسم

وأضاف الفريق الركن محمد المقدشي: "لقد قطعنا على أنفسنا العهد والقسم أن لا نمل ولا نميل عن واجبنا في تحرير شعبنا وتلبية آماله وتطلعاته النبيلة والسير على درب رموز التحرر الوطني وتحقيق العيد الأكبر والنصر المؤزر، ولن يحكمنا الحوثي، وصنعاء وكل اليمن سوف تتحرر قريبا وستبقى راية اليمن ترفرف شامخة في كل ربوعه الغالية".

مواقف ثابته

كما عبّر الفريق المقدشي عن الاعتزاز والفخر بتضحيات رجال القبائل الأوفياء ومواقفهم الثابتة والشجاعة إلى جانب إخوانهم أبطال الجيش الوطني الذين يصنعون ملاحم الفداء والبسالة في مختلف المواقع والميادين يحطمون أحلام العدو الحوثي ويبددون أوهامه ومغامراته اليائسة .. لافتا: الى أن مليشيا التمرد الحوثي تزج بالأطفال والمغرر بهم إلى المهالك وتدفع بهم بالقوة والتضليل والأكاذيب.. داعيا أبناء القبائل لحماية أولادهم وعدم تصديق الأكاذيب الحوثية.

تثمين جهود الاشقاء

كما قام وزير الدفاع بزيارة إلى مقر قيادة قوات الواجب السعودية بالمنطقة السابعة لتهنئتهم بعيد الأضحى المبارك .. مثمناً مواقف الأشقاء في دول تحالف دعم الشرعية بقيادة المملكة العربية السعودية ووقفتهم العروبية الأصيلة إلى جانب الشعب اليمني لاستعادة دولته وتضحياتهم الغالية المعمدة بالدماء الطاهرة التي تُسكب على التراب اليمني في معركة الدفاع المشترك والتصدي للخطر الإيراني وأدواته التخريبية التي تسعى لزعزعة الأمن القومي العربي وتهديد المصالح العالمية.

زيارات سابقة مماثلة

وطبعا هذه ليست المرة الاولى التي يقوم فيها هذا القائد العسكري الاستثنائي بتفقد جبهات القتال وتلمس احوال ابطال الجيش الوطني خلال اجازة العيد بل ان ذلك اصبح بمثابة العادة بالنسبة له فخلال اجازة عيد الفطر المبارك الماضي .. وتحديدا في ثاني أيام العيد نفذ معاليه زيارة ميدانية مماثلة الى جبهات نهم شرق صنعاء، متفقدا الوحدات العسكرية المُرابطة هناك .. مطلعا على سير العمليات القتالية فيها .. وفي اليوم الثاني قام ايضا بزيارة اخرى الى محافظة الجوف متفقدا ابطال الحيش المرابطين هناك، مطلعا على سير العمليات العسكرية في المحافظة الجوف، مترأسا اجتماعاً بقيادة المنطقة العسكرية السادسة وعددا من قادة الألوية والوحدات العسكرية.

اما الامر الذي يجعلنا نحن وكل اليمنيين الوطنيين الشرفاء نكن كل الحب والتقدير والاجلال لهذا القائد العسكري الاستثنائي دون سواه من مسئولي الدولة، هو انه ينفذ هذه الزيارات وهذه الاعمال البطولية في وقت لايزال فيه مكلوم على ولدة وفلذة كبدة الذي لم يمض على استشهاده سوى ايام، ولو كان ذلك المصاب الجلل حصل لقائد غيره لكان لا يزال قابعا في بيته يستقبل جموع المعزين حتى اليوم .. لكنه المقدشي الذي قال قولته المشهورة ان كل ابطال الجيش الوطني يعدون جميعا بمثابة ابنائه، والذي استطاع منذ توليه قيادة الجيش الوطني ان يلملم صفوفه ويعالج كافة اختلالاته ويعيد الاعتبار له، الامر الذي مكنه من تلقين ميليشيا بني هاشم دروسا قاسية، ويلحق بهم خسائر فادحة .. ونحن على ثقة بأنه النصر وتحرير العاصمة صنعاء سيكون على يديه ان شاء الله .. له منا كل الحب والتقدير والإكبار .. وما نتمناه من جميعزقيادات الجيش الوطني ومسئولي الدولة عامة هو الاقتداء به.

المصدر: المُسند للدراسات والإعلام
تعليقات القراءالتعليقات المنشورة لا تعبر عن الموقع وإنما تعبر عن رأي اصحابها.
شارك برأيك
الأسم
الموضوع
النص
واحة الأدب
محمد اسماعيل الابارة عُتمــــة..!! محمد اسماعيل الابارة
أحمد حسن الشهابي تجليات قلب..!! أحمد حسن الشهابي
عمار الزريقي نُبُوْءَةُ سَيِف .. عمار الزريقي