محمد سالم بارمادة
جمال عبدون .. الوفاء لمن كاد أن يكون رسولا !
الخميس 20 يونيو 2019 الساعة 16:27
محمد سالم بارمادة

" قم للمعلم وفه التبجيلا.. كاد المعلم أن يكون رسولا ". كلمات ليست  كالكلمات، إنما هي معاني جليلة عن قيمة المعلم العظيمة, هذا العملاق الشامخ في عالم العلم والمعرفة وهو النور الذي يضيء حياة الناس وهو عدو الجهل ,وهو الذي ينمي العقل ويهذب الأخلاق لذا وجب تكريمه واحترامه  وتبجيله . 


وعطفاً على ما اسلفت اقول, يحرص مكتب تربية ساحل حضرموت كل عام ممثل  بالأستاذ جمال سالم عبدون وكيل وزارة التربية والتعليم المدير العام للمكتب, يحرص  على تكريم عدد من المعلمين الذين اخلصوا وتفانوا في اداء رسالتهم التربوية, فهم حماة الثغور ومربو الأجيال وسقاة الغرس وعمار المدارس المستحقون لأجر الجهاد وشكر العباد والثواب من الله يوم المعاد .. 


ان هذا التقليد السنوي الذي يتبعه مكتب تربية ساحل حضرموت يثبت وبما لا يدع مجالاً للشك ان قيادة المكتب تدرك ضخامة الدور الذي يقوم به المعلم وعظم المسؤولية التي تقع على كاهله, كيف لا وهو الذي ينمي العقل ويهذب الأخلاق لذا وجب تكريمه واحترامه وتبجيله لأنه يحمل أسمى رسالة وهي رسالة العلم والتعليم  التي حملها خاتم الأنبياء والمرسلين محمد صلى الله عليه وسلم . 


شعور جميل ان ترى  350 معلمًا ومعلمة وكادرًا  تربويًا وتعليميًا بالمحافظة والمديريات  يكرموا  بمناسبة الاحتفال بيوم المعلم, وشعور أجمل واروع ان قيادة مكتب تربية حضرموت ممثلة بمديرها الاستاذ جمال سالم عبدون الذي  يحرص كل عام على اقامة هذا الحفل التكريمي لا دراكة أن أولى الناس بهذا التبجيل والإجلال والتكريم  هو المعلم . 


أخيراً أقول .. تحية ملؤها المحبة لكل معلم جاهد نفسه في سبيل بناء أجيال تذهب بالأمة الى الرقي في جميع المجالات, وتحية ملؤها المحبة والاحترام والتقدير لمدير مكتب تربية حضرموت  الاستاذ جمال سالم عبدون على جهوده التي يبذلها  بالنهوض بالعملية التعليمية والتربوية بمديريات ساحل حضرموت, وهي واضحة للعيان ويشار اليها بالبنان, والله من وراء القصد .  


حفظ الله اليمن وشعبها وقيادتها ممثلة في فخامة الرئيس القائد عبدربه منصور هادي من كل سوء وجعلها دوما بلد الأمن والاستقرار والازدهار .

تعليقات القراءالتعليقات المنشورة لا تعبر عن الموقع وإنما تعبر عن رأي اصحابها.
شارك برأيك
الأسم
الموضوع
النص
واحة الأدب
سوسن العريقي بين موت وآخر سوسن العريقي